fbpx

The Blog

عادات وتقاليد الشعب التركي

عادات وتقاليد الشعب التركي

عادات وتقاليد الشعب التركي كل شعب له عادته التى يتميّز بها من العادات والتقاليد

التي تميزه عن غيره من الشعوب، والشعب التركي لديه الكثير من العادات والتقاليد التي

يتميّز بها شعوب العالم، بينما يشترك ببعضها الآخر مع الشعوب المجاورة، كما أن هناك عادات تركية تختص بمناسبات معينة ولا يتم تنفيذها إلا فيها

أبرز عادات وتقاليد الشعب التركي

طريقة الخطابة 

ولعل أبرز عادة تبدو للعيان هي طريقة الخطابه، حيث يتم نداء الرجال بإضافة

لقب “بي” وهو لقب مستمد من كلمة “بك”، وتعني الرئيس أو الوالي في

الزمن العثماني، وكذلك فإنه يتم نداء السيدات بإضافة لقب “هانم” وتعني

السيدة المهذبة وتكون بعد الإسم. وإذا كان لدى الشخص وصف مهني

كصحفي، أو طبيب، أو محامي، فإنه يجدر بك أن تناديه بلقبه بدلا من

اسمه، وتضيف بعدها كلمة “بي” أو “هانم” ليصبح “دكتور بي” مثلا

 احترام الأكبر سناً 

ربما احترام كبار السن من العادات التي يأمر بها الدين الإسلامي وموجودة

في كل الدول الإسلامية إلا أن هذا الأمر له بُعْد مختلف في تركيا، حيث يجب

عليك إن كنت تمشي مع شخص أكبر منك أن تطلب منه السماح في أي

مكان قبل الإقدام على عمل أي شيء

كما إن الأتراك ينادون من باب الاحترام أي شخص أكبر منهم إن كان ذكرا

بلقب “آغا بي” أي السيد الآغا، كما ينادون الفتيات الأكبر منهم بلقب “أبلا” 

وتتنوع عادات وتقاليد الشعب التركي وترمز بعض الأشياء في تركيا إلى أمور

مخصصة، نوجز هنا بعضا منها

الاعتزاز بالوطن

يُعرف الشعب التركي أنه من أكثر الشعوب اعتزازا بوطنهم وحبا له، وتوجيه

أية إساءة أو إنتقاد إلى العلم التركي، أو إلى التاريخ التركي، يعتبر إهانة

كبيرة، كما أن الشعب التركي يتابع السياسة بحب كبير، لذا إن كنت لا تفضل

النقاشات الساخنة فابتعد عن السياسة

شرب الشاي من أبرز عادات وتقاليد الشعب التركي

 يعد الشاي من المشروبات الرئيسية والمحبوبة لدى الشعب التركي، حيث يستغربون

من أي شخص لا يرغب بشرب الشاي في الضيافة أو لا يرغب بإعادة ملء الكوب

مضيفك التركي لن يسألك إن كنت تريد المزيد من الشاي، وإنما سيبادر إلى إعادة

ملء الكوب من تلقاء نفسه، حتى تطلب منه التوقف أو تضع الملعقة على فوهة الإبريق

عادات الضيافة ودخول المنزل من أبرز عادات وتقاليد الشعب التركي

في تركيا عليك أن تحرص جيدا ألا تذهب إلى بيت الضيافة ويدك فارغة، بل عليك

أن تأخذ أي شيء كهدية حتى لو كان هذا الشيء مزهرية جميلة “انتبه وأنت تختار

الأزهار حتى لا تكون أزهار عزاء”، وكذلك من العادات أن تحضر الهدية من الأمور المصنعة

في بلدتك مثل المعجنات، أو الحلويات المصنوعة في البيت، وعليك أن تراعي الأمور التي

يحبها أهل البيت، أو يكرهونها وأنت تختار الهدية.

وهناك عادات لطيفة في دخول البيت، مثل خلع الحذاء في الخارج قبل الدخول، وحتى

لو طلب منك صاحب البيت عدم خلعه فإن هذا الأمر لا يليق عند الأتراك عادة، وهناك عادة

عند المضيفين أن يقدموا لك “شبشبا” بيتيا لتلبسه بدلا من حذائك

وطبعا إن كانت الدعوة في مطعم فإن الفاتورة يتم دفعها من المضيف ولا يمكن أن يتم

تقاسم الفاتورة، فهذا مبدأ مستبعد في تركيا، وإذا أردت أن ترد جميله فإن عليك أن

تقدم له دعوة لتردها له

عادات الزواج

يتميز الشعب التركي بمجموعة عادات في الزواج عن الشعوب الثانية، وتتم عملية

الإرتباط بين الشاب والفتاة بعد الموافقة المبدئية حيث يذهب الشاب مع عائلته إلى

بيت عائلة الفتاة، ويقوم كبير العائلة من طرف الشاب بطلب يد الفتاة، ويتم القبول على

الفور إن لم تكن هناك أية موانع أمام الطرفين

وإن لم يكن هناك أية معرفة مسبقة بين الطرفين، فإن طرف العروس يطلبون مهلة للبحث

والتفكير في طلب الزواج

والخطوة الثانية هي الخطبة، حيث يزور أهل العريس بيت العروس ومعهم الهدايا مثل

الورود والشوكولا، ويتحدثون عن التفاصيل للمرحلة المقبلة، وتقدّم العروس القهوة للضيوف

وتكون جميع فناجين القهوة عادية، إلا قهوة العريس التي يضاف إليها الملح وعلى العريس

أن يشربه دون أن يبدي انزعاجا أو حتى أي تأثر

وخلاصة القول ان أغلب العادات التركية مدمجة مع المجتمعات العربية والاسلامية وهذا ان كان يدل الا على العمق  العثماني والاسلامي العربي القديم 

مقارنة العقارات

مقارنة (0)
1
أهلاً بكم في مجموعة الأماني العقارية
من هنا يمكنكم التواصل مع الخبير العقاري عبر الواتساب لمعرفة التفاصيل والأسعار لاختيار الفرصة المناسبة لكم
Powered by
%d مدونون معجبون بهذه: